ابن امحند العنصر يقحم "جهات عليا" في سباق الأمانة العامة للحركة الشعبية...!

  • الكاتب : ياسين بن ساسي
  • السبت 22 سبتمبر 2018, 12:34

أثار ترشح امحند العنصر للأمانة العامة لحزب الحركة الشعبية، نقاشا كبيرا بين أعضاء الحزب وبين رواد مواقع التواصل الاجتماعي، خصوصا وأنه قضى أزيد من 32سنة على رئاسة حزب "السنبلة".

وردا على النقاش الدائر حول ترشح العنصر للأمانة العامة لحزب الحركة الشعبية، خرج ابن العنصر في تدوينة أثارت بدورها الكثير من الجدل على صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، حاول من خلالها اقحام الجهات العليا في التباري عن المنصب الذي يسعى والده للانقضاض عليه مرة أخرى.

وحاول "امين العنصر" اضفاء الشرعية على مسار والده بقوله "هل نحن نفهم أكثر من الجهات العليا التي تدير شؤون البلاد بحكمة وبصيرة وبعد النظر".

يشار إلى أنه تم فتح يوم أمس الجمعة باب تلقي الترشيحات لخلافة امحند لعنصر على رأس الحركة الشعبية التي ستعقد مؤتمرها الوطني الثالث عشر أيام 28 و29 و30 شتنبر الجاري بقصر الرياضات بالمجمع الرياضي الأمير عبد الله بالرباط تحت شعار ” حركة من أجل الوطن”.

وكان من المفترض أن يكون محمد حصاد وزير التعليم السابق من المرشحين لرئاسة حزب السنبلة خلال المؤتمر الوطني المقبل، إلا أن لقائه مع امحند العنصر أدى إلى توافق ترشح العنصر للأمانة العامة، فيما سيعين محمد حصاد كنائب له.

وعبر العديد من أعضاء حزب الحركة الشعبية عن أسفهم لترشح أمحند العنصر للأمانة العامة للحزب خصوصا وأنه قضى 32 سنة و9 ولايات متتالية على رأس الحركة الشعبية واستهلك جميع المناصب السياسية التي يمكن للمرء أن يستهلكها، ومطالبين إياه بالرحيل وإعطاء فرصة للشباب من أجل القيادة.

مقالات ذات صلة