وفاة الشاب الذي أضرم النار في جسده بمركز للشرطة بوجدة

  • الكاتب : يوسف شلابي
  • الجمعة 7 سبتمبر 2018, 11:43

علمت جريدة "آخر ساعة" من مصادر مطلعة أن الشاب (أ.ع) الذي أضرم النار في جسده في اليوم الثاني لعيد الأضحى، ببهو الدائرة الأمنية الرابعة بوجدة، احتجاجا على رفض السلطات تسجيل محضر أمني له، فارق الحياة أول أمس الأربعاء بالمستشفى الجامعي ابن رشد بالدارالبيضاء، متأثرا بالحروق الخطيرة التي أصيب بها.

 
وكان الهالك تعرض للسرقة والضرب والجرح على مستوى إحدى الكليتين ثاني أيام عيد الأضحى بمدينة وجدة، فتوجه في البداية لولاية الأمن ليتم إحالته لعدم الاختصاص إلى الدائرة الأمنية رقم 4 بحي لازاري حيث يسكن، وتم رفض تسلم شكايته والاستماع إليه.
 
تفاصيل أوفى في عدد اليوم لجريدة "آخر ساعة"..

مقالات ذات صلة