كلب مسعور ينهش صدر امرأة وساق ابنها في أمزميز

  • الكاتب : كشك
  • الجمعة 17 أغسطس 2018, 20:18

علمت "آخر ساعة" من مصادر مطلعة أن امرأة نقلت رفقة طفلها في حالة حرجة إلى مستوصف محلي بأمزميز، إثر تعرضهما لعضة كلب مسعور في مركز جماعة لالة تكركوست.

وأوضحت المصادر ذاتها أن الطفل الذي كان برفقة والدته أصيب في ساقه، فيما غرس الكلب أنيابه في ثدي الأم مؤديا إلى دخولها في غيبوبة مؤقتة، قبل أن تستعيد وعيها بعد تدخل بعض المارة.

وأضافت مصادرنا أنه جرى نقل الطفل والأم على وجه السرعة إلى المستوصف المركزي بأمزميز، لتلقي العلاجات الضرورية، وحلت السلطة المحلية وعناصر الدرك الملكي بالمكان، من أجل فتح تحقيق في ظروف وملابسات الحادث.

وليست هاته هي المرة الأول التي يتعرض فيها مواطنو المنطقة لهجوم الكلاب الضالة المسعورة، إذ بلغ عدد الضحايا 5 في أقل من شهرين، دون تحرك الجهات المختصة لوضع حل لهذه المعضلة.

وأصبحت ظاهرة انتشار الكلاب المسعورة في عدد من الأحياء تثير استياء السكان وتخوفاتهم، ويطالبون بالتدخل السريع لإيجاد حلول لها، خاصة أن بعض المستوصفات في المنطقة لا تحتوي على مضاد السعار المعروفة باسم "حقن التيتانوس".

وحمل عبد المجيد الصبار، الحقوقي وابن المنطقة، المسؤولية للجهات المختصة التي قال إنهم راسلوها أكثر من مرة من أجل وضع حد لظاهرة تنامي الكلاب الضالة المسعورة، لكنهم لم يتلقوا أي جواب.

وقال الصبار، في تصريح لـ"آخر ساعة"، إنه "لا أحد يريد تحمل المسؤولية في ما يحدث في جماعة لالة تاكركوست، وليست الكلاب وحدها التي تقض مضجع السكان بل حتى العقارب والأفاعي السامة، وبعض أنواع الحشرات الضارة القاتلة"، مطالبا بالتدخل العاجل من أجل إنهاء معاناتهم مع هذه الكائنات، التي اعتبرها "غير مرغوب فيها".

مقالات ذات صلة