بسبب بنعلا مساعد ماكرون المفصول.. عمدة باريس يلتقي جمعيات حقوقية لامتصاص غضبها..!

  • الكاتب : كشك
  • الجمعة 27 يوليو 2018, 10:14

كشف يوسف الإدريسي، رئيس الجمعية الفرنسية المغربية لحقوق الإنسان، أن مجموعة من الجمعيات الحقوقية وشخصيات مدنية كانت تعتزم تنظيم وقفة احتجاجية أمام قصر الإليزيه، بعد غد الأحد، وذلك احتجاجا على "الفضيحة الحقوقية"، التي ارتكبها "ألكسندر بنعلا"، المساعد السابق للرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، بتعنيفه لمحتجين في مظاهرات فاتح المنصرم.

وقال الإدريسي في تصريح لـ"كشك"، أن عمدة باريس استدعى عددا من الجمعيات للاجتماع به، بغية الحوار وكشف ملابسات الحدث".

وأردف المتحدث ذاته أن الجمعية الفرنسية المغربية لحقوق الإنسان ستشارك في لقاء العمدة مع الجمعيات، مشيرا أنها ستطرح عليه سؤالين أساسيين وهما:

هل ما فعله بنعلا مساعد ماكرون السابق ليس انتحالا للصفة؟ وبأي صفة يعنف المتظاهرين ومن منحه خوذة رجال الشرطة؟ ثم لماذا لم يتم استدعاء المعنفين من المتظاهرين من قبل وكذا عرضهم أمام القضاء لمعرفة سبب تعنيفهم؟

وأضاف الإدريسي أن ما جرى فيه نوع من المحاباة لمساعد الرئيس، لأن نفس الحدث لو ارتكبه مواطن عادي لكانت قد اتخذت في حقه إجراءات صارمة عوض تلك التي اتخذت في حق بنعلا في البداية بتوقيفه عن العمل بدون راتب لمدة 15 يوما ونقله إلى وظيفة أخرى فقط.

يشار أن قضية ألكسندر بنعلا قد انفجرت في وجه الرئيس الفرنسي إيمانويل ما كرون، بعد ظهور بنعلا وهو يرتدي خوذة رجال الشرطة وتم تصويره وهو يجذب شابا ويلقي به على الأرض، الأمر الذي عرضه للتحقيق، كما أنه يواجه اتهامات جديدة بسبب ما تردد حول أنه حصل من الشرطة بشكل غير قانوني على محتوى كاميرات المراقبة الذي يتعلق بالحادث، وهو اتهام دفع قصر الإليزيه إلى فصله الأسبوع الماضي.

مقالات ذات صلة