جمعية لقاءات للتربية والثقافات تنظم الدورة 15 للمهرجان الدولي"مغرب الحكايات"

  • الكاتب : كشك
  • السبت 7 يوليو 2018, 10:55

تنظم جمعية لقاءات للتربية والثقافات، بشراكة مع ولاية الرباط سلا القنيطرة وبدعم من وزارة الثقافة والاتصال "، الدورة 15 للمهرجان الدولي"مغرب الحكايات"، الذي ستحتضنه ولاية جهة سلا- القنيطرة.

وسيجرى المهرجان بمدن الرباط ، سلا، تمارة، القنيطرة والخميسات، في الفترة الممتدة من1 إلى 13 يوليوز، ويستضيف المهرجان هذه السنة الصين كضيفة شرف، بجانب أكثر من 30 دولة من إفريقيا وآسيا والدول المغاربية والعربية ومن أمريكا اللاتينية وأوروبا ومن الدول الاسكندنافية.

وسيكون جمهور الرباط على موعد مع الافتتاح الرسمي لمهرجان "مغرب الحكايات" ليلة 7 من يوليوز الجاري، حيث سينطلق باستعراض فني على الساعة 8 مساء، من باب الأحد، مرورا بشارع القناصلة بالمدينة العتيقة، وصولا إلى فضاء الأوداية.

واختارت هذه الدورة موضوع "الغابة في المتخيل الإنسان العالمي" كشعار لها، إذ تشكل قاسما مشتركا في التراث المحكي لأغلب الشعوب، رغم تباينها عرقيا ولغويا وتباعدها جغرافيا.

وسيحتضن فضاء المهرجان الدولي "مغرب الحكايات" طيلة 7 أيام و7 ليالي، جلسات الحكي مروية على لسان "شيوخ الكلام"، تبرز تقارب الشعوب فيما بينها بخصوص موضوع الغابة في الموروث الثقافي الشفوي للبلدان المشاركة.

ويتضمن برنامج الدورة 15 لمهرجان "مغرب الحكايات" مائدة مستديرة ستنظم بالمكتبة الوطنية بالرباط حول تيمة:" الغابة في المتخيل الشعبي المشترك للإنسانية"، بمشاركة أساتذة باحثين متخصصين في التراث الثقافي اللامادي، إضافة إلى مقهى الحكاية يقوم فيه الحكواتيون بجرد حكايات الغابة قصد توثيقها ونشرها، وأوراش تطبيقية عن دور الحكاية في التهذيب والفنون الدرامية والتشكيلية.

وبالموازاة مع الحكايات، سينظم معرض للتراث اللامادي للدول المشاركة، حتى يطلع الجمهور على ما تزخر به هذه الدول من عادات وطقوس، وأدوات ومصنوعات تقليدية ترتبط بالحياة عموما وبالثقافة الغابوية بشكل خاص.

مقالات ذات صلة