فيسبوك شريكا لجمعية "مغرب الثقافات" بمناسبة الدورة 17 لمهرجان موازين

  • الكاتب : كشك
  • الثلاثاء 19 يونيو 2018, 20:01
انضم موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" إلى قائمة شركاء جمعية "مغرب الثقافات"، وذلك بمناسبة الدورة 17 لمهرجان موازين - إيقاعات العالم، وهو ما يعزز البعد الثقافي للمهرجان وقيم التقاسم والتسامح والانفتاح التي يعمل على إشاعتها، وهي قيم راسخة لدى الشبكة الاجتماعية، الأولى في المغرب والعالم.

وأبرز بلاغ مشترك لفيسبوك وجمعية مغرب الثقافات أن فيسبوك "باعتباره أول شبكة اجتماعية في المغرب والعالم، قرر الانضمام إلى قائمة شركاء موازين، المهرجان الأول في المغرب وإفريقيا، والذي يجمع كل عام في الرباط وسلا كبار الموسيقى العربية والإفريقية والدولية، بالإضافة إلى أفضل الفنانين المغاربة".

ويعتبر مهرجان موازين - إيقاعات العالم، الذي تنظمه جمعية مغرب الثقافات، تحت الرعاية السامية للملك محمد السادس، حدثا ثقافيا متميزا يروج للقيم التي تؤمن بها المملكة ويحمل رسالة التسامح والانفتاح والاحترام والحوار.

وأضاف البلاغ أن مواكبة هذه التظاهرة تندرج، أيضا، في إطار استراتيجية فيسبوك الرامية إلى تمكين عموم الناس من الاستمتاع بلحظات من الفرح وتقاسم السرور، حتى يتمكنوا من نقل تلك اللحظات مباشرة أو من خلال العديد من الخصائص الوظيفية مع معارفهم على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك.

ويشجع كل من فيسبوك وموازين، حسب البلاغ، قيم الانفتاح والتقارب والتقاسم، ويسعيان إلى تحقيق هدف مشترك يتمثل في تسهيل وصول الشباب إلى عوالم الترفيه والثقافة.

وتنطلق فعاليات المهرجان يوم 22 يونيو الجاري بدخول مجاني إلى 90 في المائة من السهرات والحفلات. وتتزامن دورة هذه السنة مع إطلاق فيسبوك فليكس، النسخة المجانية من فيسبوك التي تتيح لكل المغاربة التواصل مع أقربائهم مجانا.

ويتجاوز عدد مستخدمي موقع فيسبوك في المغرب 16 مليون شخص، ويتيح الموقع منصة للتبادل اليومي تمكن ملايين المستخدمين من التقاسم والتعليق وإبداء الإعجاب والتفاعل مع أصدقائهم.

وأعرب رئيس مغرب الثقافات، بهذه المناسبة، عن اعتزاز مهرجان موازين بأن تضم قائمة الجهات الراعية له شركاء من حجم فيسبوك، مذكرا بأن الجمعية لا تستفيد من أي إعانة عمومية لمهرجان موازين الذي ينظم كل عام بفضل مساهمة العديد من الفاعلين الاقتصاديين الخواص، الوطنيين والدوليين، في إطار علاقة تجارية، من جهة، ومن جهة أخرى بفضل جمهوره العريض، الوفي والشغوف.

ونقل البلاغ عن رئيس جمعية "مغرب الثقافات" قوله إن إشعاع مهرجان موازين في المشهد الفني والموسيقي العالمي سيكتسب بلا شك أهمية أكبر بفضل فيسبوك وابتكاره الجديد فيسبوك فليكس التي يقدم خدمة مجانية.

من جانبه، أعرب مدير شراكات فيسبوك، المسؤول عن منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، عن ارتياحه لإبرام هذه الشراكة التي تتزامن مع إطلاق خدمة فيسبوك فليكس في المغرب، وهي خدمة مجانية جديدة ستتيح للجميع سهولة الوصول إلى فيسبوك.

وأبرز المسؤول الإقليمي لفيسبوك أن دعم مهرجان موازين، ذي الصيت العالمي، يشكل مناسبة استثنائية لموقع التواصل الاجتماعي، وأن هذا الدعم جاء كنتيجة طبيعية بالنظر إلى القيم التي يتقاسمها المهرجان وموقع فيسبوك متمثلة في التقاسم والتقارب والتسامح والاحترام والحوار.

مقالات ذات صلة