بسبب تصريحاته حول "المقاطعة".. مطالب برحيل الداودي واتهامه بالكذب وإهانة المغاربة

  • الكاتب : كشك
  • الأحد 3 يونيو 2018, 13:19

أثار لحسن الداودي وزير الحكامة والشؤون العامة، موجة غضب واسعة في مواقع التواصل الاجتماعي، بسبب تصريحاته الأخيرة بخصوص مقاطعة بعض المنتوجات، إذ قال إن أسعار الحليب لن تنخفض، ما جعل نشطاء الشبكات الاجتماعية يطالبون برحيله.

وأضاف الداودي خلال مروره ببرنامج "ساعة للإقناع" على قناة "ميدي 1 تيفي"، أن المغاربة يثقون في الحكومة وسيتفاعلون مع دعوة الحكومة لوقف حملة المقاطعة التي تستهدف الحليب، معترفا أن سوق بيع وتوزيع الحليب غير تنافسية والسوق في حاجة لمستثمرين أخرين في المجال، مشددا على ضرورة إيقاف المغاربة لحملة المقاطعة وإلا ستكون الشركة مضطرة لتسريح المزيد من العمال وخفض كمية الحليب.

وحاول الداودي أن ينقذ ماء وجه حزب العدالة والتنمية وحكومة العثماني، بعد أن انهارت شعبية الحزب والحكومة لدى المغاربة، إذ قال إن "المغاربة يثقون في حزبه والانتخابات خير دليل على ذلك"، متسائلاً: "لا نعرف ما إذا تغير الأمر بين عشية وضحاها".

وأثارت تصريحات الدوادي موجة غضب كبيرة في مواقع التواصل الاجتماعي، إذ طالب نشطاء برحيله، بعدما تمادى في خرجاته المهينة للمغاربة، وكذبه على الشعب المغربي.

مقالات ذات صلة