أصحاب "شرع اليد" يعرضون حياة سيدة ومرافقها للخطر بأكادير

  • الكاتب : كشك
  • الخميس 31 مايو 2018, 11:37

 أياما بعد حادث السيدة التي احتجزت شخصا بتمارة لإرغامه على الاعتراف بتسلمه مبلغ ثمانين مليون سنتيم منها، اهتزت ساكنة دوار اولاد الحيطي جماعة الغربية قيادة الواليدية عمالة سيدي بنور على وقع حادث جديد لدعاة تطبيق "شرع اليد"، وذلك إثر تعرض رجل وسيدة كانت معه على متن سيارته للضرب من قبل ملثمين مجهولين باستعمال الهروات، مما تسبب لهما في إصابات على مستوى الوجه وأطراف أخرى من جسمهما.

الهجوم على السيدة والرجل الذي كان معها تم بدعوى تطبيق "حد الزنا" لأنهما كانا في مكان خال في نهار رمضان، حيث عمد الأشخاص الذين ظهروا في فيديو تناقله رواد مواقع التواصل الاجتماعي، وهم يعنفون السيدة باستعمال العصي دون الاستماع لتوسلاتها ولأسباب تواجدها معه، كما لم تسلم المعنية من وابل من السب والشتم بالكلام النابي .

وفور انتشار الفيديو عبر عدد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي، عن غضبهم من تزايد حوادث الاعتداء على المواطنين، وذلك بمحاولة البعض "القيام بتطبيق القانون عوض الأجهزة الأمنية والقضائية التي يخول لها تطبيق ذلك، مما يندر بأن حالات الانفلات الأمني في تزايد.

في ذات السياق وجه عدد من النشطاء الفيسبوكيين دعوات للأجهزة الأمنية للتدخل، والضرب بيد من حديد على كل من سولت له نفسه الاعتداء على المواطنين بتطبيق مبدأ "شرع اليد".

مقالات ذات صلة