بعد خرجة بوانو.. بنكيران والبيجيدي في قلب الفضيحة.. ومغاربة يطالبون بمحاكمة بوانو

  • الكاتب : مصطفى وشلح
  • الأربعاء 16 مايو 2018, 13:31
  • 16850

أثارت خرجة عبد الله بوانو رئيس لجنة المالية والتنمية الاقتصادية بمجلس النواب، بخصوص تقرير لجنة المحروقات، التي أعلن فيها أن الشركات ربحت حوالي 1700 مليار سنتيم خلال سنة واحدة، وأن أرباحها بلغت 900 في المائة، (أثارت) الكثير من ردود الفعل القوية على مواقع التواصل الاجتماعي.

وفي هذا الصدد، قال عمر الشرقاوي، الأستاذ الجامعي والمحلل السياسي في تدوينة نشرها على حسابه في "فايسبوك" : "أنا فاش تنسمع بوانو تيقول إن الشركات ربحت 700 مليار فسنة واحدة فهذا تصريح تنعتبرو إدانة شديدة لحكومة بنكيران التي أهدت الشركات المحروقات نهرا من الذهب والفضة لا ينضب وأهدت المواطن الزفت على عينيه".

Haut du formulaire

واعتبر الشرقاوي أن خرجة بوانو بخصوص ملايير أرباح شركات المحروقات "تدين الحكومة وتدين حزبه، وتؤكد حقيقة مفادها أن قرار تحرير المحروقات الذي اتخذه بنكيران زاد فقط الشحمة في ظهر المعلوف، وأخضع المواطن لريجيم قاس فقد معه كل دهون جيبه ووزن مدخوله".

وبحسب المتحدث نفسه فإن الفضيحة ليس أن تربح شركات 1700 مليار من جيوب المغاربة وبدون أن تراعي أوضاعهم، بل الفضيحة أن تمنحهم حكومة بنكيران الغطاء القانون للجشع، معتبرا أن الحكومة السابقة بمثابة مظلة الثراء للأغنياء تركت "المواطن في مواجهة شمس التفقير والإقصاء الحارقة".

وأضاف الشرقاوي أن الفضيحة هي أن "تمنح حكومة صوتكم فرصتنا 1700 مليار للأثرياء و3500 مليار لخزينة الدولة، وتطمع فالمواطن يدفع أكثر في التقاعد ليحصل على معاش أقل، ويدفع أكثر في التعليم ويدفع أكثر في الحصول على باسبور ويدفع أكثر في تأمين سيارته ويدفع أكثر في شراء مازوطه، ويدفع أكثر في شراء الزبدة ويدفع أكثر في شراء الأسماك والخضر ويدفع أكثر للتطبيب ويدفع أكثر لمواجهة البرد والثلج".
وتابع الأستاذ الجامعي أن "الفضيحة أيها السادة أننا سقطنا في يد حكومات لا ترحم.. تسوق لنا الوهم على أنه إصلاح وتمنح الملايير للأثرياء، حكومة تخضعنا لرجيم قاس بحجة التقشف وتزيد الشحم في ظهر المعلوف بحجة اقتصاد السوق".

ومن جهته قال يحيى اليحياوي الأستاذ الجامعي والمحلل السياسي في تدوينة نشرها على حسابه في "فايسبوك" : "بوانو يقول بأن أسعار المحروقات منخفضة في المغرب، مقارنة بالدول التي لا تتوفر على البترول...الداودي والرميد يقولان بأن هامش ربح سنطرال لا يتعدى بعض سنتيمات في اللتر...الخلفي يهدد بمقاضاة كل من يروج لمعلومات خاطئة أو إشاعة بخصوص هذه الشركات...ولا واحد من هؤلاء اصطف بجانب من يقاطع، أو على الأقل التزم جانب الحياد إزاءهم...عم يبحث حزب العدالة والتنمية بالتحديد؟"

Haut du formulaire

ومن جانبها، قصفت مليكة طيطان الناشطة اليسارية جبهة العدالة والتنمية، حين قالت في تدوينة في هذا الصدد، على حسباها في "فايسبوك": "بوانو تستر على التقرير ما يناهز سنة.. ترتب على هذه 'التحرميات البيجيدية' احتقان كاد يؤدي إلى ما لا تحمد عقباه.. بوانو ضروري محاكمته ".

Haut du formulaire

وفي منشورات أخرى رصدتها "كشك" لعدد من نشطاء مواقع التواتصل الاجتماعي، قال أحدهم "غريب.. بوانو يصطف إلى جانب المعارضة.. لا حول ولا قوة إلا بالله.، يأكلون مع الذئب ويبكون مع الراعي"، وأضاف آخر "كن شجاعا وقل لنا أن حكومتكم هي من فعلت هذه المصيبة بالشعب"، في حين علّقت صفحة فايسبوكية على مقطع فيديو لتصريح بوانو بالقول : "سمعوا مزيان هاد شي تيخلع ماعرفش فين كانو هاد المنافقين حتا لدبا عاد بانوا من بعدما قال الشعب الكلمة تاعو.."

مقالات ذات صلة