أسماء الحلاوي تحكي تفاصيل مؤلمة عن استغلالها من طرف بوعشرين

  • الكاتب : حمزة الأمين
  • الثلاثاء 15 مايو 2018, 11:45
  • 318

أجلت غرفة الجنايات الابتدائية لدى محكمة الاستئناف بالدار البيضاء ليلة أمس الإثنين، رابع جلساتها السرية للنظر في ملف توفيق بوعشرين مدير جريدة أخبار اليوم، وذلك إلى غاية يوم الأربعاء المقبل ابتداء من الساعة الثالثة بعد زوال.

وعرفت الجلسة، وضع التماس من طرف المتهم توفيق بوعشرين لدى القاضي بوشعيب فارح، وذلك للسماح له بمغادرة المحكمة، بعد الشروع في الاستماع إلى المشتكية أسماء الحلاوي، والتي وجهت إليه تهما ثقيلة، معتبرا ذلك الكلام كله أكاذيب.

وشددت المشتكية في حديثها أمام هيئة المحكمة، على أن المتهم كان يمارس الجنس عليها بشكل مستمر وفي كل الأوقات، مشيرة إلى أن توفيق بوعشرين كان يمارس عليها الجنس وهي في فترة الحمل، بالإضافة إلى شهر رمضان بعد الإفطار.

كما كشفت المشتكية أن بوعشرين كان يطلب منها في محدثات عبر واتساب، أن تبعث له مشاهد جنسية، مشيرة إلى أنه مباشرة بعد اعتقال هذا الأخير، أصدر تعليماته لحرق شريحة الرقم الذي كان يستعمله في التواصل معها، ملتمسة من رئيس الجلسة إجراء خبرة في الموضوع للتأكد من صحة أقوالها، كما أفحمت الحلاوي مغتصبها بكشف بعض العلامات من جسمه والتي لا يمكن معرفتها إلا ممن جمعته به علاقة حميمية.

يذكر أن الجلسة السرية الرابعة التي جرت أطورها ليلة أمس الإثنين امتدت حتى الساعة الواحدة والنصف من صباح اليوم الثلاثاء، والتي ويتابع بوعشرين بتهمة الاتجار بالبشر باستغلال الحاجة والضعف والهشاشة، واستعمال السلطة والنفوذ لغرض الاستغلال الجنسي عن طريق الاعتياد، والتهديد بالتشهير، وارتكابه ضد شخصين مجتمعين، وهتك عرض بالعنف والاغتصاب ومحاولة الاغتصاب.

 

مقالات ذات صلة