الحكومة تصعد ضد حملة المقاطعة وتهدد باللجوء للقضاء

  • الكاتب : كشك
  • الخميس 10 مايو 2018, 15:36

في وقت تتواصل فيه حملة مقاطعة بعض المنتوجات، وبعد أن ألحقت خسائر كبيرة بالشركات المنتجة، قررت الحكومة، اليوم الخميس، في أول رد رسمي منها، التصعيد ضد الحملة والتهديد باللجوء للقضاء.

وقال مصطفى الخلفي، الناطق الرسمي باسم الحكومة، "إن اجتماع المجلس الحكومي ناقش بشكل مستفيض وجدي، ومسؤول موضوع المقاطعة، التي استهدفت منتوجات عدد من الشركات"، مضيفا أن الحكومة استمعت إلى عرض قدمه لحسن الداودي، الوزير المكلف بالشؤون العامة والحكامة، وعرض آخر قدمه وزير الداخلية عبد الوافي لفتيت حول الموضوع.

وأضاف الخلفي، أن "حملة المقاطعة اعتمدت على معطيات غير صحيحة"، مشيرا إلى أن "هامش الربح العائد بالنسبة لشركة "سنترال" يبقى في حدود معقولة، أي 20 سنتيم للتر الواحد، كما لم تطرأ أي زيادة في ثمن البيع".

وهددت حكومة العثماني المقاطعين بعرضهم على القضاء، إذ قال الخلفي "إن ترويج أخبار زائفة مخالف للقانون، وسنراجع القانون الحالي من أجل منع ترويج مثل هذه الأخبار التي تضر الاقتصاد الوطني".

وفي سياق متصل، شدد رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، على أن حكومته عازمة على المضي في منهجها الذي اختارته منذ تعيينها وتنصيبها قبل سنة، المتمثل في تحقيق شعار "الإنصات والإنجاز"، مضيفا خلال افتتاحه الاجتماع الأسبوع لمجلس الحكومة المنعقد الخميس 10 ماي 2018، أن الحكومة ستستمر في منهجيتها، وأنها تنصت لجميع الأصوات، وتعمل على أن يكون الإنجاز في مستوى التحديات وتلبية متطلبات المواطنين.

مقالات ذات صلة