"مقاطعون" يحرجون الداودي بفيديو طالب فيه الحكومة بتقديم استقالتها بسبب الأسعار

  • الكاتب : مصطفى وشلح
  • الخميس 10 مايو 2018, 10:29

في إطار موجة غضب المغاربة على لحسن الداودي، الوزير المنتدب المكلف بالشؤون العامة والحكامة، بسبب خرجاته التي يهاجم فيها حملة مقاطعة بعض المنتوجات، نشر نشطاء موقع التواصل الاجتماعي "فايسبوك" مقطع فيديو له يعود لسنة 2009 حين كان في المعارضة، وهو يطالب الحكومة انذاك بالاستقالة بسبب غلاء أسعار المحروقات.

وظهر الوزير الداودي المثير للجدل، في مقطع الفيديو، يدافع بشراسة من داخل قبة البرلمان، عن المواطنين المغاربة من جشع الشركات وارتفاع الأسعار، مطالبا حينها بتخفيض أسعار الحليب، والمحروقات وغيرها من المنتوجات، متهما الحكومة بالتواطؤ مع اللوبيات ضد الشعب المغربي.

وبعد أن شدد على أن المغاربة كلهم يشتكون من لهيب الأسعار، طالب الداودي، في مقطع الفيديو السالف الذكر، الحكومة بتقديم الاستقالة، مضيفا "هذه الحكومة تشتغل لصالح اللوبيات وليس للمجتمع المغربي".

وكان لحسن الداودي، الوزير المنتدب المكلف بالشؤون العامة والحكامة، أثار موجة غضب كبيرة في أوساط المغاربة بسبب تصريحاته المتتالية حول مقاطعة بعض المنتوجات التي انخرطت فيها فئات واسعة من المواطنين، وآخرها ما قاله تحت قبة البرلمان.

وقال الداودي خلال رده أول أمس الثلاثاء، على أسئلة المستشارين في الغرفة الثانية للبرلمان، عن مقاطعة المغاربة لحليب شركة "سنترال"، إن هَمّ الحكومة الآن هو الإبقاء على الشركة التي تشغل 6 آلاف شخصا و120 ألف فلاح، مضيفا "إذا يحطولك الساروت تحت الباب ويزيدو بحالهم."

لمشاهدة الفيديو انقر هنا

 

 

 

 

مقالات ذات صلة