هذا ما خلصت إليه اللجنة الوطنية المكلفة بالإعداد للدورة الاستثنائية للمجلس الوطني للبام

  • الكاتب : كشك
  • الثلاثاء 8 مايو 2018, 20:12
  • 297

تدارست اللجنة الوطنية المكلفة بالإعداد للدورة الاستثنائية للمجلس الوطني لحزب الأصالة والمعاصرة مساء اليوم الثلاثاء 08 ماي 2018، كل المخرجات التنظيمية المتعلقة باستقالة الأمين العام للحزب في ضوء التقريرين المنجزين من طرفها بشكل ديمقراطي.

وأوضحت اللجنة في بلاغ لها توصلت جريدة "كشك" بنسخة منه أن الأمين العام متشبث باستقالته، والتزامه المبدئي والفعلي بأن يظل في صفوف الحزب كما كان دائما في خدمة أهدافه ومشروعه.

وأضاف ذات المصدر أن إلياس العماري ذكر بسياق ورهانات تأسيس حزب الأصالة والمعاصرة، وبالمهام المرحلية والمستقبلية للمشروع السياسي للحزب،

في ذات السياق دعا الأمين العام للحزب إلى ضرورة تحصين كل المكتسبات المتحققة، والانتصار إلى وحدة الحزب لرفع كل التحديات المشتركة

ومن جهتها، ذكرت فاطمة الزهراء المنصوري رئيسة المجلس الوطني بالسياق الذي ينعقد فيه الاجتماع، وبخلاصات الدورة 22 للمجلس الوطني، وبالمهام التي أوكلت للجنة الوطنية في إطار التحضير للدورة الاستثنائية للمجلس الوطني.

وأوضح البلاغ أنه بعد التداول المستفيض في كل نقطة، تم التأكيد على عقد الدورة الاستثنائية بتاريخها المعلن يوم 26 ماي الجاري، وستعرض خلاصات الاجتماع والتقارير على أنظار المجلس الوطني للحسم فيها.

وقد أوصى الاجتماع بضرورة رص الصفوف، وتكثيف التعبئة الجماعية ، والانتصار لوحدة الحزب من أجل رهاناته السياسية الكبرى خدمة لمشروعه الحداثي الديمقراطي.

يشار إلى أن الاجتماع عقد بمقر الحزب بالرباط برئاسة الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة إلياس العماري، و فاطمة الزهراء المنصوري رئيسة المجلس الوطني، وكافى أعضاء وعضوات اللجنة المذكورة.

مقالات ذات صلة